مسؤول الجبهة الداخلية للاحتلال : الحرب القادمة مع غزة ستكون لها تداعيات كارثية على إسرائيل

اخبار
admin21 فبراير 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر
مسؤول الجبهة الداخلية للاحتلال : الحرب القادمة مع غزة ستكون لها تداعيات كارثية على إسرائيل

قال مسؤول الجبهة الداخلية للاحتلال الصهيوني , الجنرال تامير يديعي ” ان الجبهة الداخلية باتت معرضة اليوم لهجمات صاروخية لم تشهدها في الحروب الماضية مع قطاع غزة أو حتى في الشمال مع لبنان”.

وأضاف يديعي: “للأسف علينا قول الحقيقة إن نطاق الصواريخ من حولنا أصبح حاداً على صعيد الكم والوزن والدقة، لذلك نحن أمام تحديات كبيرة تواجهنا في أي حربٍ مقبلة”.

وأوضح يديعي أنَّ الصواريخ التي ستتعرض لها (اسرائيل) لن يكون لها مثيل، وستكون لها تداعيات كارثية على إسرائيل، وستشل الحياة فيها بشكل كبير، قائلاً: “عندما تغتال إسرائيل قائداً في قطاع غزة، يمكن أيضاً أن تتعرض تل أبيب لصواريخ لعدة ساعات، وعلى الجبهة الداخلية أنْ تكون على جهوزية تامة لهذا السيناريو”.

وحسب يديعي، ستتعرض الجبهة الداخلية لهجمات سايبر إلكترونية أثناء الحرب، وستكون التهديد الأكبر منذ عام 1948.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.